حصريات

راوي فقيهي الصحراوي وسعيد عاهد يكرمان بمهرجان اليام السينمائية لدكالة

راوي فقيهي الصحراوي.. من التدريس للكتابة والترجمة

كاتب، شاعر، زجال ومترجم .. من مواليد 1951 باولاد عمران سيدي بنور، حيث تابع دراسته الابتدائية والإعدادية  قبل أن ينتقل إلى الدار البيضاء سنة 1967 لمتابعة دراسته الثانوية .

– إجازة في الأدب الفرنسي ومبرز في الترجمة.

– لقن اللغة الفرنسية لمدة  30 سنة بالإعدادي ثم الثانوي وبعدها درس الترجمة في مرحلة ثانية من حياته المهنية، التحق بوزارة العدل بصفته ترجمانا محلفا.

* من مؤلفاته

– «l’impasse»  (الورطة) رواية باللغة الفرنسية..

–  “رهان التجديد في الرواية المغازلية المكتوبة باللغة الفرنسية” ترجمة من اللغة الفرنسية إلى العربية.

–  “حكم الغرب حول المسلمين والعرب” ترجمة من الفرنسية إلى العربية.

– “Le tableau Noir” رواية حول تجربته في التدريس.

– “Non, il n’est pas mort”  رواية باللغة الفرنسية.

– “حوليات احتلال الشاوية” ترجمة من الفرنسية إلى العربية.

– “le zajal” (الزجل) ترجمة وتحليل باللغة الفرنسية.

– “قم للمعلم” دراسة باللغة العربية.

– “الدارالبيضاء” ترجمة من اللغة الفرنسية إلى العربية.

– “ كذب في كذب” رواية تاريخية باللغة العر بية.

و»هذا أحدث عمل إبداعي، رواية من الحجم المتوسط تقع في 270 صفحة صنّفها بنفسه

في خانة “الرواية التاريخية” دون أن يزْوَرّ عن الحقيقة ولو أن جزءا كبيرا منها يستند إلى الخيال، لكنه خيال واقعي مرتبط بتاريخ بلادنا قبيل فجرالاستقلال بين خمسينيات القرن

الماضي وبداية عهد الاستقلال، جرت أحداثها في قبيلة أولاد عمران، عمالة سيدي بنور،

إقليم الجديدة. هذه الأحداث التي ارتبطت بنفي وإقامة الفدائي الشهيد إبراهيم الروداني في

سيدي بنور وما واكب ذلك من وقائع جسام على رأسها نفي الملك محمد الخامس طيب الله ثراه. وبالتالي ارتأيت شخصيا عنونتها ب”رْفــود الـمـلــك” في قراءة خاصة للرواية«

تم نشرها عبر الرابط التالي: https://khalidelkhodari.com/2022/03/20

*************************************************************

                                    سعيد عاهد: إعلام، إبداع، ترجمة وأشياء أخرى…

  • شاعر وكاتب ومترجم.
  • صحفي من مواليد مدينة الجديدة، وبها تابع دراسته الابتدائية والثانوية.
  • خريج المدرسة الوطنية للإدارة العمومية بالرباط، شعبة العلاقات الدولية.
  • عضو اتحاد كتاب المغرب الذي تحمل المسؤولية في مكتبه المركزي ورئاسة فرعه بالمحمدية خلال ولايتين، وعضو النقابة الوطنية للصحافة المغربية.
  • بعد سنوات من التعاون مع يومية “الاتحاد الاشتراكي” وأسبوعية “ليبراسيون”، ترك الوظيفة العمومية للالتحاق بالثانية كصحفي مهني سنة 1990.
  • تحمل مسؤولية رئاسة تحرير “ليبراسيون” وساهم في تحويلها من أسبوعية إلى يومية، وأشرف على إصدار ملحقها الثقافي.
  • التحق في 1998 بجريدة “الاتحاد الاشتراكي” ليشتغل ضمنها رئيسا للقسم الاجتماعي، ثم سكرتيرا للتحرير، وبعدها رئيسا للقسم الثقافي إلى حين إحالته على التقاعد.
  • كان أيضا عضوا في هيئة تحرير مجلة “الرائد” وأسبوعية “النشرة” ومجلة “آفاق”.
  • عضو هيئة تحرير مجلة “الثقافة الأخرى”.

* من مؤلفاته باللغة العربية:

-“الجريمة والعقاب في مغرب القرن السادس عشر” (2016)

– “ذاكرة متشظية: نصوص مزدوجة اللسان مهداة إلى الخطيبي” (2014)

–  “الفتان: محكيات من سيرة الروگي بوحمارة لصحافيين وكتاب غربيين معاصرين له” (الطبعة الأولى (2013)الطبعة الثانية مزيدة ومنقحة (2021) و”قصة حب دكالية” (2007).

* صدرت له ثلاثة دواوين شعرية باللغة الفرنسية

“Un semblant de déraison », « Rien… ou presque », « Résidus d’un autoportrait ».

* من ترجماته:

– “طعم المربيات: طفولة يهودية في المغرب” (بول أوري أبيطبول، 2021) -“التبوريدة: فن الفروسية المغربي” (الطيب حذيفة، 2012) – “رسائل إلى شاب مغربي” (جماعي تحت إشراف عبد الله الطايع، 2010 و2011)، “خياطو السلطان” (ألبير ساسون، 2010) -“كاتارسيس” (مسرحية لمحمد بهجاجي 2014) – “المعتقدات والطقوس الشعبية للمغاربة قبل مائة عام” (الدكتورة ليجي، 2022) “رحلة ذهاب بدون إياب: الطرد التعسفي لمغاربة الجزائر سنة 1975” (محمد الشرقاوي، 2021) – “الذاكرة اليهودية بشرق المملكة المغربية” (جماعي، 2021) – “خياطو السلطان” (ألبير ساسون، 2010).

– أشرف على الكتاب الجماعي: “ورود بيضاء على جناحي طائر دكالة الحر، حكيم عنكر” (2021).

– ساهم في العديد من المصنفات الجماعية، الفكرية والأدبية والفنية، كتابة وترجمة بالعربية والفرنسية، وله دراسات ومقالات في مجالات الأدب والفنون التشكيلية وتاريخ المغرب، ومساهمات في العديد من المنابر والفعاليات الثقافية الوطنية والعربية.

 

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button