موسيقى

فيلم “التوفري” اليوم على القناة 1

في غياب تعويض كاتبَيْ سيناريوه، مخرجه، بطلته وعدد من تقنييه….


نورس البريجة: خالد الخضري
*بثت القناة التلفزيونية الأولى مساء يوم الجمعة 26 نوفمبر 2021 على الساعة 9 والنصف ليلا، الفيلم الروائي الطويل “التوفري” الذي كتبتُ سيناريوه رفقة أخي عبد الباسط الخضري.. أخرجه مصطفى فاكر وجسد أدواره الرئيسية كل من: نجاة خير الله، السعدية أزگون، يوسف الجندي، عبد الحق بلمجاهد، عمر لطفي، بنعيسى الجيراري، عبد اللطيف خمولي، ميلود الحبيشي، جمال العبابسي…..

  • الفيلم أنتجته شركة «مزودا فيزيون» لصاحبها سعيد مرنيش أوطالب الذي حصل به على دعم من المركز السينمائي المغربي بقيمة 340 مليون سنتيما، حاز منها ثلاث دفعات، أي مبلغ: 255 مليون سنتيما. كما حصل على 104 مليون سنتيما مقابل بيع حقوق بث الفيلم للقناة التلفزيونية الأولى. ليصبح مجموع أموال الدولة التي حصدها هذا المنتج من وراء هذا السيناريو دون أن يوفي بالتزاماته المادية نحو من ذُكر: 359 مليون سنتيما !!
  • في مثل هذا الشهر من نوفمبر سنة 2017 تم الانتهاء من تصوير الفيلم، أي منذ 4 سنوات بالتمام والكمال دون أن أتسلم لا أنا ولا أخي مستحقاتنا المالية كما المخرج مصطفى فاكر.. أنا شخصيا لم أتوصل بدرهم واحد بل ساهمتُ من مالي الخاص في تصوير آخر مشهد بتارودانت في ظروف أقبح من قبيحة بحوالي 5 آلاف درهما.
  • من الفنيين والتقنيين الذين لم يستوفوا كامل مستحقاتهم أو جزءا منها: ثريا العباسي وزبيدة شوقي (الماكياج).. كبير سميح (الكهرباء) ثم بطلة الفيلم الممثلة الفنانة نجاة خير الله.
  • المنتج سعيد مرنيش أوطالب بعد سيل من الشكايات للمركز السينمائي أُدرج باسم شركته “مزودا فيزيون” في اللائحة السوداء، أي أنه لن يتوصل بأي دعم سينمائي لأي مشروع يتقدم به شخصيا أو بمعية آخر. (هذا متى ظل المركز السينمائي مطبقا للقانون وملتزما بقراراته)
  • رفعتُ ضد المنتج دعوى بالمحكمة وكذلك فعل المخرج والتقنيون والفنيون المذكورون، فحُكم عليه بالأداء مع الصائر والتعويض عن التماطل.
  • القضية الآن في مرحلة التنفيذ والحجز على الممتلكات مالم يوف المدعى عليه بالتزاماته المالية
  • إن لم يفعل ستُطَبَّق في حقه مسطرة الإكراه البدني (السجن) لأنه سيعرض نفسه لإشكالية “تحقير القرارات والأحكام القضائية التي تصدر باسم جلالة الملك”.. وهذا شيء لا أتمناه له.
    الله يهديه

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button